يويالاند: تعليم وترفيه للأطفال العرب

| ترجمة: إيمان أبو خضرا | 22 نوفمبر 2008

يويالاند هي شركة ناشئة فلسطينية تهدف إلى سد النقص في المصادر التعليمية الخلاّقة لأطفال الوطن العربي الذين تتراوح أعمارهم بين 3 – 9 سنوات.  فتوفّر يويالاند مصادر تمزج بين التكنولوجيا وعملية التعليم المُنيرة، وتستخدم الإنترنت كوسيط للوصول إلى منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا و بقية أرجاء العالم.

تمّ إنشاء محتوى الموقع الحصري والأصلي بدقّة لتحفيز الأطفال وتحدّي فِكرهم؛ وتزويد المعلّمين بمواد تعليمية مسلّية؛ وتحويل دورة التعليم المنزلي من خلال تزويد الأهالي بمكتبة دائمة النمو من المصادر بدءا ببوّابة يويالاند التفاعلية، ومرورا بأوراق العمل، وصولا إلى الألعاب وغيرها من المنتجات.

تمدّ يويالاند كل مستخدم بتشكيلة غنية من الأنشطة التي تتناسب مع عمر كل مستخدم، مانحة الأهالي فرصة تغيير مستوى الصعوبة لكلّ نشاط وفقا لمستوى الطفل.

كما أنّها تركّز على المهارات التعليمية والتي تُعَدّ الأهمّ بالنسبة لتطور الطفل، بما في ذلك المهارات اللغوية الأساسية، وتمييز الأعداد والتفكير الحسابي، والتفكير الناقد، والتفكير المكاني والمنطق.

بُنِيَت الرسوم المتحركة على تكنولوجيا الفلاش وتُظهر هذه الرسوم الاستخدام الفعّال لأساليب التعليم الإلكتروني مثل تقسيم المحتوى إلى خطوات تعليم قليلة، واختبار المعرفة المُكتسَبة في كلّ خطوة، والتفاعل مع الطفل لضمان بقائه للّعب على الإنترنت.

للوصول إلى كلّ دروس ومحتوى يويالاند، على المشتركين أن يشحنوا حساباتهم باتّباع إحدى طرق الدفع المعتمدة: فيزا (Visa)، كاشيو (CashU)، وَن كارد (OneCard)، وبطاقات يويالاند المُسبَقة الدفع.

قامت عليا أبو شميس بعرض مشروع يويالاند على الحاضنة الفلسطينية لتكنولوجيا المعلومات والاتّصالات (بيكتي) عام 2005، حيث تمّ احتضانه لمدّة 18 شهرا، تحوّل خلالها المشروع من فكرة إلى حقيقة بدعم وتوجيه من بيكتي.

ثمّ قامت بيكتي بربط يويالاند بحضارة، وهي عضوة في مجموعة الاتصالات الفلسطينية، والتي أطلقت يويالاند إلى القطاع الخاص، ممّا جعل يويالاند أوّل حالة اندماج واستحواذ من الحاضنة في فلسطين تُتوَّج بنقل الأسهم مقابل 450000 دولار أمريكي و مليون دولار أمريكي إضافي كاستثمار في الشركة.

# يويالاند.

أضف تعليقك

تابع ستارت أب أرابيا عن طريق البريد الالكتروني:
 
سجّل: خلاصات

آخر تعليقات